14990936_10154588704295126_1293169399951774011_o

بمناسبة حملة موفمبر: تعرف على 3 عادات تقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم مي الحسيني

على الرغم من الجهود المبذولة عالمياً للحد من انتشار سرطان البروستاتا، إلا إنه مازال يعد ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعاً لدى الرجال -بعد سرطان الجلد- والسادس ضمن الأنواع المسببة للوفاة حول العالم.

لذلك تولي الكثير من المجتمعات والهيئات الصحية اهتماماً خاصاً بالتوعية حول سرطان البروستاتا بهدف الحد من انتشاره ودعم الخدمات العلاجية المتعلقة به. وتعد فعالية “موفمبر”، التي انطلقت لأول مرة عام 2003 في أستراليا على يد ترافيس جارون ولوك سلاتري، من أشهر الفعاليات العالمية التي تهتم بالقضايا الصحية الذكورية عامة، وبسرطان البروستاتا على وجه الخصوص.
تقوم فكرة حملة “موفمبر” أو “شارين”، كما يطلق عليها أحياناً بالعربية، على دعوة الرجال حول العالم لإطالة شواربهم خلال شهر نوفمبر بهدف الترويج لدعم القضايا الصحية الخاصة بالرجال.
تنطلق نسخة هذا العام من حملة “موفمبر” تحت شعار “اوقفوا الموت المبكر للرجال”، وعلى لرغم من أنه لا توجد أدلة علمية دامغة على أن هناك أجراءات من المؤكد انها تؤدي إلى الوقاية من سرطان البروستاتا، إلا أن هناك بعض العادات التي تشير الأبحاث العلمية أنها تؤثر إيجابياً في الحد من الإصابة به، أهمها:

1- اتبع نظام غذائي صحي: تشير الدراسات إلى وجود علاقة طردية بين اختيار نظام غذائي صحي يقوم على تقليل الدهون والاعتماد بشكل أكبر على الخضروات والفواكه، وخفض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، وإن لم يتم إثبات ذلك بعد بصورة دامغة.
لتحقق ذلك:
– تجنب أكل اللحوم والدواجن يومياً، واقصر ذلك على أيام يومين أو ثلاثة على الأكثر.
– عند اختيار اللحوم، اختر قطع قليلة الدسم.
– قلل المواد الدهنية التي تقوم بإضافتها للطعام أثناء تحضيره أو طهيه، مثل الزيوت والسمن والزبد، واستخدم زيت الزيتون بدلاً منها إن استطعت.
– اختر منتجات الألبان قليلة الدسم.
– اجعل السلطة مكوناً رئيسياً في وجباتك، واهتم بأكل الفواكه على مدار اليوم لتترك متسعاً اقل للأطعمة المشبعة بالدهون.
– أكثر من الخضروات والفواكه ذات اللون الأحمر، مثل الطماطم والبطيخ وغيرها، فهي تحتوي على عنصر “الليكوبين” الذي تشير الدرسات إلى أن الأشخاص الذين يحصلون على كميات كبيرة منه، هم أقل عرضة للإصابة بسرطان البروستاتا.
– أكثر من الأسماك المليئة بالأوميجا 3 مثل السلمون والتونا والرنجة.

2- حافظ على وزنك معتدلاً: فالرجال الذين يعانون من السمنة (كتلة جسم 30 وما فوقها) هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان البروستاتا. إذا كان وزنك زائداً، اتبع حمية لتقليل وزنك فوراً، وإن لم تكن كذلك، احرص على الحفاظ على وزنك ضمن المعدلات الصحية، من خلال الالتزام بعادات غذائية صحية وممارسة الرياضة بانتظام.
3- مارس الرياضة بشكل شبه يومي: لمدة 30 دقيقة كل مرة، فالرياضة تحسن الصحة العامة وتساعد على الحفاظ على وزن وصورة جسدية جيدين، وتقلل كذلك من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

المصادر: Mayo Clinic، Health Line، Webmd، prostatecanceruk.org، الجمعية الأمريكية للسرطان

الكلمات المتعلقة: , , , , , , , ,
عدد المشاهدات: 2,617