11244480_10153367683455126_1707862915502225128_o

حبوب منع الحمل في الحالات الطارئة

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم معلومة

في كثير من الأحيان يعتمد الزوجان وسيلة ما لتنظيم الأسرة ومنع الحمل للمباعدة بين الولادات وذلك للحفاظ على صحة الأم والطفل، لكن في بعض الأحيان يحدث حمل بالرغم من استخدام وسيلة لمنعه مما يجعل الكثيرين يفكرون في عمل إجهاض وهو خلافاً لتجريمه شرعاً وقانوناً لكنه أيضاً قد يودي بحياة الأم أو الطفل أو كليهما، لذا فإن هناك وسائل أخرى تمنع حدوث هذا الحمل غير المرغوب فيه بشكل آمن وهي “حبوب منع الحمل في الحالات الطارئة” ولكن ما هي؟!!

“حبوب منع الحمل في الحالات الطارئة” هي حبوب طبية تحتوي على هرمون البروجستين فقط أو هرمومنين هما البروجستين والأستروجين معاً، وهي حبوب تمنع حدوث تبويض في حالة الجماع إذا ما أخذت مُبكراً أو حتى لمدة 5 أيام بعد حدوث جماع بدون وقاية (بدون استخدام واقي ذكري)، وتكون الجرعة إما 2 كبسولة معاً مباشرة بعد حدوث الجماع او كبسولة واحدة فقط فوراً بعد حدوثه ثم كبسولة أخر بعد 12 ساعة.

وتتعدد الحالات التي يتم فيها اللجوء إلى “حبوب منع الحمل في الحالات الطارئة” على النحو التالي:

- إذا نسيت المرأة أن تتناول حبوب تنظيم الأسرة ليومين أو أكثر وحدث جماع مع الزوج.

- إذا حدث جماع بين الزوجين وهما لا يستخدما أي من الوسائل الفعالة لتنظيم الأسرة.

- إذا ما تأخر توافر حقن تنظيم الأسرة الشهرية أو كل 3 أشهر.

- إذا ما حدث انزلاق أو تمزق للواقي الذكري أثناء عملية الجماع.

- إذا ما أخفق الزوج أو كان غير قادر على القذف الخارجي (خارج المهبل).

- إذا نسيت الزوجة تناول أحد أقراص “تنظيم الأسرة” أحادية الهرمون أو تأخرت لأكثر من 3 ساعات عن موعد تناولها.

- إذا ما حدث اغتصاب.

لذا فإنه في حالة حدوث أي من الحالات السابقة فيجب على المرأة أن تتوجه إلى الطبيب للاستشارة والحصول على “حبوب منع الحمل في الحالات الطارئة” ويكون ذلك قبل مرور أكثر من 5 أيام على حدوث الجماع، بل أنه كلما كان مبكراً كلما كان أفضل لها.

الكلمات المتعلقة: , ,
عدد المشاهدات: 768