سن انقطاع الطمث.. أم سن "اليأس"؟ر

سن انقطاع الطمث.. أم سن “اليأس”؟

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم د. نادية مدني

بينما تتحدث الأبحاث عن الكثير من التفاصيل الخاصة بنضوج المرأة وتوازنها الجسدي والنفسي، يظل العض مصراً على استخدام تلك العبارة المزعجة للكثير من النساء والرجال على السواء.. فهل هناك أصلاً سنٌ يصح لنا أن نقرنه باليأس كحالة نفسيةٍ ملازمة للتسمية؟

حقائق علمية..

كان مسمى “سن اليأس” أو “الإياس” يطلق على التوقيت الذي تتوقف فيه الدورة الشهرية لدى السيدة بشكل متواصل، ولكي يصل الباحثون إلى تعريف ثابت، اصطلح على تعريف سن اليأس بأنه السن الذي ينقطع فيه الطمث أو تتوقف فيه الدورة الشهرية لدى السيدة لمدة سنة كاملة متصلة كعلامة لانتهاء فترة خصوبتها أو قدرتها الإنجابية بشكل دائمٍ.

وباستمرار وتعدد الأبحاث بشأن مؤشرات خصوبة النساء وما تتوقف عليه من عوامل، تغيّر تعريف “الإياس” أو “سن اليأس” ليصبح “السن الذي يتوقف عنده إنتاج هرمونات الخصوبة لدى المرأة بحيث تنعدم فيه قدرتها الطبيعية على الإنجاب، بغض النظر عن كون الدورة الشهرية قد توقفت حينه أو قبله.” وتعتبر فترة الإياس وما بعدها تغيّراً طبيعياً للحياة، وليست حالةً مرضية أو اضطراب، وبالرغم أنها قد تشكل أزمةً لدى بعض النساء إلا أنها قد تعبر بهدوء ودون أي مساكل تذكر لدى البعض الآخر.

ماهي أشكال سن انقطاع الخصوبة أو سن اليأس لدى النساء؟

الشكل الأول: الطبيعي: وهو ما يحدث بشكلٍ طبيعي نظراً لوصول المبايض إلى حد معين لا تتمكن فيه من أداء وظيفتها، وذلك خلال الفترة من الأربعينات إلى الخمسينات من العمر لدى غالبية النساء

الشكل الثاني: المبكر: وهو ما يحدث لدى بعض النساء قبل الوصول لسن الأربعين

الشكل الثالث: المتأخر: وهو ما يحدث لدى بعض النساء من استمرار للدورة إلى ما بعد سن الخمسين

الشكل الرابع: الصناعي: وهو ما يحدث فيه توقف للمبايض عن العمل نتيجةً لاستئصالها أو تعرضها للإشعاع

ما الذي يحدد سن “انقطاع الخصوبة” أو “الإياس” لدى المرأة؟؟
عوامل جغرافية:

من الملاحظ أن سن انقطاع الخصوبة متفاوت حسب المكان الجغرافي، ففي البلدان الغربية، تحدث آخر دورة في عمر متأخر نسبياً إذ يصل سن الإياس إلى ما بعد الخمسين

عوامل وراثية:

مما يلاحظ أن بعض الأسر ينقطع لدى نسائها الطمث في سن مبكر، بينما يتأخر سن انقطاع الطمث لدى بعض الأسر ليتخطى المعدلات المعروفة، مما يشير إلى عنصر وراثة متحكم في الأمر.

هذا بالإضافة إلى عوامل دخيلة على حياة المرأة، مثل أمراض التغذية، والاختلال الهرموني في مراحل العمر المختلفة، أو المعالجة بالأدوية المحتوية على هرمونات والتي قد تغير من السياق الطبيعي لعملية التبويض أو تعجل بشيخوخة المبايض أو تثبيط وظيفتها.

ما هي أعراض سن اليأس؟

تظهر على النساء أعراض مختلفة من عدم الارتياح، تبدأ بصورة حادة في غالبية الأحوال ثم تتحسن بمرور الوقت، وتشمل الآتي:

- التغير في الدورة الشهرية ثم الانقطاع

- الهبات الحرارية أو الشعور بتدفق حراري وزيادة في إفراز العرق.

- التغيرات المزاجية.

- الصداع

- الشعور بالقلق.

- الجفاف المهبلي

- غياب الرغبة الجنسية أو الشعور بألم أثناء الجماع، وقد يرجع هذا لجفاف المهبل مما يجعل الممارسة الجنسية مصحوبة بألم مما يقلل استمتاع المرأة ويخفض من مستوى رغبتها في العلاقة

- جفاف الجلد والبشرة

كل ما سبق ذكره من الظواهر الطبيعية مرتبطة بنقص هرموني حاد، ويتكيف معها الجسم بصورة تدريجية مما يقلل من حدتها أو يساعد المرأة على التعامل معها.

ولكن، قد تظهر بعض الأعراض الأخرى التي يخطئ البعض في الاعتقاد بأنها تحدث بسبب سن اليأس، أو بسبب انقطاع الدورة الشهرية، لكن الحقيقة الطبية تشير إلى أنها من الممكن أن تشير إلى حالات مرضية تستوجب الفحص الطبي ومن ثم العلاج. من هذه الأعراض ما يلي:

- الإفرازات المهبلية المزمنة. وقد تعني وجود التهابات مما يجب معه معالجتها طبيا

- الحكة المهبلية أو الحرقة أو التهيج. تشير إلى احتمال وجود نمو فطري أو طفيلي تفاقم بسبب عدم وجود إفرازات كافية تساعد على التخلص منه أو القضاء عليه

- كثرة التبول والحرقة. وقد تعني وجود اختلال في التمثيل الغذائي كمرض السكر، أو وجود أملاح في البول.

- الاكتئاب الذي يؤثر على الحياة بشكل عام.

ما هي سبل التغلب على الأعراض المصاحبة لفترة انقطاع الطمث؟

التغلب على الهبات الحرارية:

- تجنب الأشياء التي تزيد مننها مثل: الانفعالات الحادة, الملابس الضيقة، والحرارة.

- تجنب يعض الأطعمة، مثل: الشيكولاتة، القهوة، الشاي، والمشروبات الغازية. وبعض التوابل كالفلفل الحار والقرفة.

- الحفاظ على برودة الجسم (النوم في غرفة باردة، استخدام المراوح والتكييف خلال اليوم، التخفيف في الملابس)

- يجب التنفس بعمق وبطء ومن خلال البطن للاسترخاء.

- الحرص ﻋﻠﻰممارسة التمارين الرياضية الخفيفة وتمارين التنفس يومياً.

- الانضمام إلى مجموعة دعم من الصديقات ذوي الظروف المشابهة.

- التقليل أو تجنب من الأقراص المنومة والكفايين والكحوليات.

- أخذ حمام دافيء قبل النوم.

- تناول الأطعمة المشتملى على الحبوب واللبن قبل النوم أو عند الاستيقاظ.

- تجنب الوجبات الثقيلة قبل النوم.

للمساعدة على التحكم في التقلبات المزاجية والقلق:

- التنفس بعمق وبطء مع استخدام البطن.

- تجنب استخدام المهدئات.

- استخدام الصور الموجهةأو تمارين الاسترخاء.

-البحث عن الدعم والمشورة إذا لزم الأمر.

للتغلب على الجفاف المهبلي:

- استخدام المرطبات والكريمات أثناء العلاقة الحميمة.

- استشارة الطبيب في إمكانية استخدام كريمات الإستروجين لتقليل الألم أثناء المعاشرة، وكريمات التستوستيرون لزيادة الرغبة الجنسية

- استخدام المنتجات التي تساعد على استعادة الرطوبة المهبلية والشعور بالارتياح

- ارتداء الملابس الداخلية القطنية.

لتقوية العضلات التي تتحكم في المثانة: يجب الحرص على ممارسة تمارين تقوية قاع الحوض يومياً.

- يجب الحرص إطالة وقت المداعبة قبل العلاقة الحميمة.

- التحدث معالشريك حول التغيرات البدنية ةمشاعرك.

 للتغلب على جفاف الجلد والشعر:

- تجنب الشامبو والصابون الذي يحتوي على الكثير من اكيماويات (العطور والكحول والمواد الكيميائية)

استخدام الزيوت والمرطبات.

- تجنب التعرض الطويل لأشعة الشمس ووضع الكريمات الواقية من الشمس.

هل للأدوية دور للتقليل من حدة الأعراض؟
توجد أدوية يمكن أن تساعدك في التغلب على الأعراض المصاحبة لانقطاع الطمث، إلا أن العديد منها له آثار جانبية. ويساعد الحديث مع الطبيب في تييم مدى الحاجة لتلك الأدوية ونظام تناولها والمحاذير الجديرة بالانتباه. من تلك الأدوبة ما يلي:
1- الهرمونات:

قد يساعد الإستروجين على التخفيف من أعراض انقطاع الطمث، كما يقي من الأزمات القلبية والسكتات الدماغية وسرطان القولون ومرض ألزهايمر وهشاشة العظام، لكنه قد يرفع مستوى الخطورة لدى بعض النساء إزاء التعرض للأورام مثل سرطان الثدي لذا يجب الحذر في وصفه خاصة للنساء اللواتي لديهن تاريخ عائلي لتلك الأنواع من الأورام. يأتي الهرمون الدوائي على شكل أقراص أو لصقات توضع على الجلد.

يعتبر البروجستيرون خياراً أفضل في التقليل من أعراض انقطاع الطمث، وقد يؤدي إلى استمرار حدوث الدورة الشهرية لبعض الوقت، علاوة على منعه لهشاشة العظام، ويأتي البروجستيرون في صورة أقراص أو حقن

توجد حالياً مجموعات من الأدوية المحتوية على كلا الهرمونين “الإستروجين والبروجستيرون” بنسب مدروسة لتحقيق أقصى استفادة وأقل مخاطر.

2- الكلونيدين:

وهو عقار يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، لكنه كذلك يساعد على تخفيف الهبات الحرارية لدى بعض النساء، وهو يأتي في شكل أقراص أو لصقات على الجلد.

3- المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين (SSRI):

وهي أدوية مستخدمة في علاج الاكتئاب أو القلق. وقد ساعدت الجرعات المنخفضة من بعض الادوية في هذه المجموعة على التخفيف من الهبات الحرارية.

كيفية الحفاظ على الصحة بعد انقطاع الطمث:
تزداد خطورة تعرض النساء لأمراض القلب وهشاشة العظاملا. ويرتبط هذا بالتغيرات الهرمونية. ويمن للمرأة اتخاذ خطوات للتخفيف من الخطورة والمحافظة على الصحة العامة:

- تجنب التدخين

- تناول أنواع من الخضروات والفاكهة مختلفة والحبوب الكاملة والأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د أو تناول المكملات الغذائية إذا لزم الأمر.

- التقليل من الملح والأطعمة التي تزيد الكوليسترول والمواد الدهنية.

- التقليل من الكفايين.

- الحفاظ على وزن صحي.

- المداومة على المشي 30 دقيقة على الأقل يومياً.

الكلمات المتعلقة: , , , , , ,
عدد المشاهدات: 14,642