10494304_10152866966775126_7440030407691981831_o.jpg

4 مشكلات جنسية رئيسية قد تواجه المرأة في أي عُمر

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم مي الحسيني

أظهرت دراسة أجريت حديثاً في بلجيكا على ما يقرب من 15 ألف سيدة تتراوح أعمارهن ما بين 16 و74 عاماً، أن هناك 4 مشكلات جنسية رئيسية قد تعاني منها النساء حول العالم في أي مرحلة عمرية.

وأوضحت الدراسة التي أجراها معهد الدراسات الأسرية والجنسية في بلجيكا حول العلاقة بين السن والمشكلات الجنسية لدى المرأة، ونشرت نتائجها في مجلة الطب الجنسي التابعة للجمعية الدولية للطب الجنسي، أنه على الرغم من أن معظم الصعوبات التي قد تواجهها أي سيدة قد تتزايد حدتها مع تقدم السن، إلا أنه هناك 4 مشكلات جنسية رئيسية تصيب العديد من السيدات والفتيات من جميع الأعمار، هي:

1-     غياب الرغبة الجنسية

أظهرت الدراسة أنه على الرغم من أن هذه المشكلة تظهر بوضوح مع تقدم السن، إلا أن الكثير من النساء تعانين منها في عمر مبكر، إذ أشارت 10% من المشاركات اللاتي تتراوح أعمارهن ما بين 20 و24 عاماً إلى أنهن تعانين منها، مقابل 20% ممن تتراوح أعمارهن ما بين 25 و29، بينما ارتفعت هذه النسبة بشدة بين النساء ما بين 50 و60 عاماً.

وتتعدد أسباب هذه المشكلة لتتضمن الإرهاق وضغوط الحياة اليومية والمشكلات النفسية وتناول المهدئات وعدم الرضا عن المظهر الخارجي والمشكلات العاطفية والآثار الجانبية لبعض وسائل منع الحمل إن كانت غير ملائمة لكِ، لذا ينبغي عليكِ استشارة طبيب متخصص للوقوف على السبب الحقيقي ومعالجته.

2-     مشكلات الترطيب (Lubrication)

من المثير للاهتمام أن الدراسة توصلت إلى أن المشكلات المتعلقة بقلة رطوبة المهبل أثناء العلاقة الحميمية توجد بقدر متساوي لدى النساء ما بين 16 و49 عاماً. ومن المعروف أن هذه الصعوبات تظهر بصورة جلية بعد انقطاع الطمث والتغيرات الهرمونية المصاحبة لذلك.

قد تجعل هذه المشكلة ممارسة الجنس عملية مؤلمة، لذا لا تفكري في تجاهلها لأنها ستؤدي إلى عزوفك تماماً عن العلاقة الحميمية مع شريك حياتك. سارعي باستشارة طبيبك الخاص لمعرفة السبب ورائها ولا تفكري بأية حال في اللجوء لاستخدام مستحضرات طبية لهذا الغرض من تلقاء نفسك.

3-     صعوبة الوصول للنشوة

خلصت الدراسة البلجيكية إلى أن هذه المشكلة تظهر بشكل كبير بين النساء اللاتي تتراوح أعمارهن ما بين 20 و24 عاماً، ثم تنخفض تدريجياً في أواخر العشرينيات والثلاثينيات، ثم تعود للظهور بشدة في الخمسينيات.

وتتعدد أسباب هذه المشكلة ما بين نفسية وجسدية وأخرى تتعلق بتفاصيل العلاقة الحميمية. حاولي مناقشة الأمر مع شريك حياتك أو متخصص لمساعدتك على التغلب عليها. ولكن من المهم أن تعرفي جيداً أنه ليس من الضروري لدى المرأة الوصول لمرحلة النشوة الجنسية من الناحية الوظيفية في كل مرة تمارس فيها الجنس، إذ يمكن الاستمتاع للغاية بالحميمية والتلامس والتقارب مع شريك الحياة دونها.

4-     الشعور بالألم أثناء ممارسة الجنس

تعاني نحو 7% من النساء ما بين 16 و19 عاماً من آلام أثناء عملية الإيلاج وممارسة الجنس وهو ما يعرف باسم “عسر الجماع” Dyspareunia، بينما يقل كثيراً لدى من هن في الثلاثينيات والأربعينيات من عمرهن، ويعود المعدل للتزايد مع حلول الخمسينيات بسبب انقطاع الطمث والتغيرات الهرمونية المصاحبة لذلك.

وتحدث هذه المشكلة بسبب جفاف المهبل أو التهابات المسالك البولية في بعض الأحيان، كما تطرأ في أحيان أخرى لأسباب نفسية. إذا كنتِ تعانين من هذه المشكلة، سارعي باستشارة طبيب متخصص للوقوف على سبب هذه المشكلة حتى لا يتسبب ذلك في عزوفك تماماً عن العلاقة الحميمية ونفورك منها.

الكلمات المتعلقة: , , , ,
عدد المشاهدات: 9,762