علامات تنذر بالخطر أثناء الحمل

7 علامات تنذر بالخطر خلال الحمل

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم مي الحسيني

تصاحب فترة الحمل العديد من التغيرات الجسمانية والنفسية التي تختلف وطأتها من سيدة إلى أخرى، خاصة في الثلثين الأول والثالث، ويكون العديد منها طبيعي، بينما ينذر البعض الآخر بالخطر على صحة الأم والضيف المرتقب.

وبوجه عام، يفيد التحدث مع طبيبك في بداية الحمل عن التغيرات المتوقعة في مساعدتك على تحديد ما إذا كان ما تشعرين به أمراً عادياً أم يستلزم اللجوء فوراً له لاتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة.

 Ma3looma.net تساعدك في التعرف على علامات الخطر التي ينبغي الانتباه إليها واللجوء للطبيب فور ظهورها:

1- النزيف: إذ ينذر بالإجهاض إذا كان كثيفاً وتصاحبه تقلصات خلال الثلث الأول أو في مطلع الثلث الثاني، وقد يشير إلى الحمل خارج الرحم إذا كان مصحوباً بآلام في منطقة البطن وتقلصات مشابهة لتلك التي تصاحب الدورة الشهرية، بالإضافة إلى الاحساس بالإغماء. أما في الثلث الأخير، فقد يشير النزيف المصحوب بآلام البطن إلى انفصال المشيمة عن بطانة الرحم.

في جميع الأحوال، لا ينبغي تجاهل النزيف في أي وقت خلال الحمل، والاتصال بالطبيب المتابع على الفور أو التوجه إلى إحدى وحدات الطورائ القريبة إليكِ.

 

2- الشعور الحاد بالغثيان والقيء الشديد: لعلك تعرفين أن الشعور بالغثيان والقيء هما أمران طبيعيان أثناء الحمل وخاصة في الثلث الأول، ولكن إن زادت حدتهما بحيث لم تتمكني من الأكل والشرب مطلقاً، فإن ذلك ينذر بالخطر على صحتك وصحة وليدك، ويتطلب استشارة طبيبك مباشرة لوصف أدوية تساعدك على التخلص نسبياً من هذا الشعور.

 

3- تراجع نشاط الجنين: إذا لاحظت أن حركة جنينك داخل الرحم قلت عن المعتاد، يمكنك إجراء اختبار مبدئي للتأكد ما إذا كانت ملاحظتك في محلها أم لا، وذلك طريق تناول بعض الطعام أو الشراب والاستلقاء على جانبك، وملاحظة حركته.

كذلك، قد يكون من المفيد عد حركات الجنين، والاتصال بطبيبك فوراً إذا لاحظت انها قلت بشكل ملحوظ عن المعتاد، لإجراء الفحص اللازم لك وطمأنتك أو اتخاذ التدابير الطبية الملائمة وفقاً لنتائجه.

 

4- تقلصات أو انقباضات خلال الثلث الأخير: قد تشير الانقباضات خلال الثلث الأخير من الحمل إلى احتمال الولادة المبكرة، ولكنه أمر يصعب عادة على السيدات تحديده، خاصة إذا كن يختبرن الحمل لأول مرة. وقد تحدث الانقباضات بسبب عدم الحصول على قدر كاف من المياه.

إذا شعرت بانقباضات متتالية متصاعدة الحدة على مدار أكثر من ساعة، اتصلي فوراً بطبيبك لاتخاذ اللازم في حالة الولادة المبكرة أو الحيلولة دونها إن كنت في وقت أبكر من الطبيعي، مما قد يهدد سلامة طفلك.

5- فتح كيس المياه: إذا انفتح كيس المياه الخاص بك، ينبغي عليك الاتصال بطبيبك أو التوجه على الفور إلى إحدى وحدات الطواريء. في بعض الأحيان يكون الماء المتدفق من بين ساقيك لا علاقة له بكيس المياه، إذ أنه خلال الحمل، يضغط الرحم الذي يتضخم حجمه على المثانة وقد يسبب خروج بعض البول لا إرداياً. لكي تتأكدي مما يحدث، توجهي إلى دورة المياه وتخلصي من كل البول الذي تحتفظين به. إذا استمر تدفق المياه بعد ذلك، إذن فهو حتماً كيس المياه.

 

6- صداع شديد مستمر وآلام في البطن واضطرابات بصرية وتورم خلال الثلث الأخير: فهذه الأعراض قد تشير إلى تسمم الحمل، وعادة ما تقترن أيضاً بارتفاع ضغط الدم. إذا شعرتي بها، توجهي فوراً لطبيبك أو إحدى وحدات الطواريء لعمل الفحوصات اللازمة واتخاذ الإجراءات الطبية الملائمة للحفاظ على سلامتك وسلامة جنينك.

7- أعراض الأنفلونزا: فالحوامل هن أكثر عرضة من غيرهن لالتقاط عدوى الأنفلونزا الموسمية، لذا ينصح أحيانا بحصولهن على التطعيم المضاد لها. إذا شعرتي بأعراض الأنفلونزا، اتصلي فقط بطبيبك ليساعدك على الحد من أثرها، ولا تتوجهي إليه مباشرة حتى لا تنتقل العدوى منك إلى غيرك من الحوامل.

المصدر:  babycenter.com ، webmd.com

الكلمات المتعلقة: , , , , , , , ,
عدد المشاهدات: 14,923