8 إصابات قد تحدث لكما أثناء العلاقة الحميمية.. وعلاجها

8 إصابات قد تحدث لكما أثناء العلاقة الحميمية.. وعلاجها

سؤال اليوم

ماهى البروستاتا؟ واين توجد ؟

هى جزء هام من الجهاز التناسلي للرجل وتوجد عند الذكر فقط وهى غده فى شكل وحجم ثمره "الجوز" أو "عين... المزيد

بقلم مي الحسيني

عندما نذهب للفراش أو غيره من الأماكن للاستمتاع بالعلاقة الحميمية مع شريك الحياة.. تتزاحم بداخلنا أفكار ومشاعر مختلطة تتضمن الحب والرغبة والتقارب والدفء والمتعة وغيرها من الإيجابيات التي تنبعث من لحظات التلاحم والامتزاج والوله مع الحبيب.. إلا أن آخر ما يخطر ببالنا هو بعض الحوادث أو الإصابات البسيطة- أوغيرها- التي يمكن أن نخرج بها بعد ممارسة الحب مع الشريك!

الخبر الجيد هو أن معظم هذه الإصابات تحدث بصورة عرضية، ويمكن علاجها بسهولة بمساعدة الطبيب، وتعد أهمها وأكثرها شيوعاً، التالية:

1- تمزق المهبل: ويكون عبارة عن تمزق بسيط في جدار المهبل يسبب بعض النزيف بعد الإيلاج. تحدث هذه الإصابة عادة نتيجة الإيلاج دون رطوبة المهبل بشكل كاف، ويمكن علاجها عن طريق بعض الأدوية أو المستحضرات الموضعية بعد استشارة طبيب متخصص.

لتجنب هذه الإصابة، إحرصا على التأكد من رطوبة المهبل بدرجة كافية قبل الإيلاج، وإذا تعذر ذلك، يمكن الاستعانة ببعض المستحضرات المخصصة لذلك والمتوافرة في الصيدليات.

 2- إصابات الظهر: وآلامه، والشد العضلي بسبب الحركات القوية والمفاجئة دون التمتع بلياقة بدنية كافية. يمكن علاج ذلك عن طريق وضع كيس من الثلج على المنطقة المصابة أو المؤلمة، كما يمكن تدليك هذه المنطقة بأحد المراهم التي تعمل على تسخين هذه المنطقة ثم تغطيتها جيداَ، ويفضل القيام بذلك قبل النوم، لتجنب تعرض المنطقة المصابة للهواء.

 3- عدوى الخميرة Yeast Infection: تصاب النساء عادة بهذه العدوى في منطقة المهبل بعد الاستمتاع بالجنس الفموي من شريكها، أو إيلاج عضو ذكري يحمل بعض اللعاب داخل فتحة المهبل. ويمكن علاجها ببعض الكريمات الموضعية بعد استشارة الطبيب.

 4- التهابات الحوض والتهابات الجهاز التناسلي: وتحدث أحياناً نتيجة ممارسة الجنس بكثرة، وتسبب ألماً شديداً أثناء الإيلاج وفي فترة الطمث، ويمكن علاجها عن طريق العلاجات الهرمونية، كما يصف الطبيب عادة بعض الأدوية المسكنة للألم لتخفيفه أثناء فترة العلاج.

 5- الالتهابات الجلدية الناتجة عن الاحتكاك: وتحدث عند ممارسة العلاقة الحميمية على سطح خشن كالسجاد، على سبيل المثال. يمكن علاج هذه الإصابة عن طريق غسل المنطقة المصابة بماء بارد وصابون مضاد للبكتريا. وفي حالة الالتهاب الشديد (الحمرة الشديدة) أو وجود جروح، ينصح بوضع مرهم مضاد للبكتريا على المنطقة المصابة.

 6- جسم غريب يعلق داخل المهبل: إذا كنتما تستخدمان بعض ألعاب وأدوات المتعة الجنسية أثناء علاقتكما الحميمية، أو خلال ممارسة العادة السرية لدى النساء، فمن الممكن أن يعلق أحدها داخلك. في هذه الحالة، ننصحك بالاسترخاء تماماً لأن التوتر سيؤدي لانقباض عضلات المهبل، ويؤدي بالتالي لصعوبة إخراج الجسم العالق. قومي بترطيب هذه المنطقة جيداً باستخدام أحد المستحضرات المخصصة لرطوبة المهبل، وحاولى إدخال أصابعك لإخراج ما علق بالداخل، ويمكنك طلب مساعدة شريكك.

إذا لم تنجحي في ذلك، أطلبا مساعدة طبية على الفور.

 7- كسر القضيب: لا داعي للفزع! فالأمر يمكن علاجه جراحياً! تحدث هذه الإصابة نتيجة بعض الحركات المفاجئة غير المحسوبة أثناء ممارسة العلاقة الحميمية، ويكون ذلك بالطبع عن طريق الخطأ. إذا شعرت بهذه الإصابة، اطلب من شريكتك وضع بعض الثلج على مكان الإصابة، وتوجه على الفور إلى أحد أطباء الأمراض التناسلية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لعلاجك، فالخجل من الإصابة هو آخر ما تحتاج إليه في هذه المواقف.

 8- الأمراض المنقولة جنسياً: وترتفع إحتمالات الإصابة بها عادة عند ممارسة الجنس مع أكثر من شريك دون استخدام الواقي الذكري، أو عند ممارسته مع شريك الحياة المصاب بأحدها أو المتعايش مع فيروس نقص المناعة HIV. وتختلف أعراض كل منها. يمكن معرفة المزيد عن الأمراض المنقولة جنسياً من خلال الضغط على الرابط.

وينصح باللجوء للطبيب في أقرب وقت عند الشك في الإصابة بأحد هذه الأمراض، والحرص على اتباع قواعد الممارسة الآمنة للجنس لتجنب حدوث ذلك.

الكلمات المتعلقة: , , , , , ,
عدد المشاهدات: 34,398